الاستشارات الاجتماعية » مشكلات زوجية-الأسباب الخارجية » الزوجة وأم الزوج


29 - رجب - 1435 هـ:: 29 - مايو - 2014

عمتي أم زوجي تفضل زوجة ابنها الثانية علي!


السائلة:اسماء

الإستشارة:محمد صادق بن محمد القردلي

السلام عليكم..
أنا أريد أسأل:
ماذا علي أن أفعل إذا كانت عمتي أم زوجي تفضل زوجة ابنها الثانية علي. أنا أحبها أكثر وأحترمها أكثر وأهتم بها أكثر.. لكن دائماً تفضلها علي. هل أعاملها بعملها؟ أم أكون طيبة دائما وأجعل كل شيء عادي؟ لكن والله أجرح عندما أرى الأشياء التي تقولها وتعملها وأنا لا. صحيح هذا يكون حسد.. لكن أريد نصيحة.


الإجابة

بسم الله الرحمن الرحيم..
وعليكم السلام
حين تسعى زوجة الابن لإرضاء حماتها تكون قد أحسنت صنعا ووقت نفسها من أذى متوقّع وضمنت الأمن والاستقرار والوفاق.. وحين تجدّ في الاقتراب من قلب حماتها لاستمالتها وقد مال قلب أمّ زوجها ميلا لافتا إلى الكنّة الثانية - ضرّتها - تكون قد تعاملت بكياسة وتصرّفت بحكمة إذ من الحكمة وضع الأشياء في موضعها ومن الفطنة وضع الأشخاص في منازلهم. وقد كان لك بعض من هذا التوجّه فاحمدي الله جلّ وعلا أن وفّقك إلى ذلك، وأحسبك على قدر كبير من الوعي والحكمة حين توجّهت بعقلك وعاطفتك نحو السعي بجميع قواك لإرضاء عمّتك قبل أن تكون حماة لك ،لأنّه حريّ بك مراعاة صلة الرحم كونها عمّة - ترى من خلال نظرتك إليها أباك - ممّا يوجب البرّ والإحسان والرعاية والاهتمام ولئن كان منها ما يسيئك أو يخفض من منزلتك في وجدانها أو يقلّل من اكتراثها بجليل خدماتك جرّاء تحوّل اهتمامها إلى زوجة ابنها الثانية - ضرّتك - وتفضيلها ما جعلها تحظى من حماتها بالاستجابة والقبول والتخيير رغم ما يصدر منها من أعمال وأقوال - في نظرك أنت -لا تليق ،لكن في نظر عمّتك هي أقوال وأعمال طبيعيّة لا تحرج و لا تثير والصمت حيال ما ترى وتسمع أفضل تجنّبا لكلّ ردّة فعل لاسيما أنّ الكنّة الثانية لا تربطها بها قرابة فتظلّ دائما غريبة أجنبيّة عنها إذ لو عكسنا الأمر وكان التفضيل لصالحك - أي أنت المبجّلة المفضّلة - كيف ستكون ردّة فعل زوجة ابنها الغريبة قرابة وكيف ستكون مشاعرها تجاه عمّتك وتجاه ابنها فضلا عن النظرة السلبيّة المتوقّعة من أهلها وذويها كغريبة في عقر دارها ضيفة زائرة -ولو كانت مقيمة عندها - يتوجّب عليها احتواؤها ورعايتها والترفّع عن بعض أخطائها وتجاوز زلاّتها لتحقّق أفضل ما يمكن أن تحقّق من الانسجام والتوافق والسعادة للأسرة جميعها دون استثناء .. وأكاد أجزم أنّ عمّتك تملك من الحبّ العميق تجاهك ما جعلها تتنبّه إلى إخفائه وعدم التصريح به تلميحا أو إشارة قولا وفعلا وتركت أمر حبّها لك في قرارة قلبها ومن خصوصيّاتها ،لأنّها ترى دائما في وجودك بجوارها أخاها أقرب الناس إليها ..لذا أدعوك إلى الدفع بالتي هي أحسن والاستزادة من معين الصبر والاستمرار في طريق الاحترام الذي سلكته مشكورة ودأبت عليه -إذ لا دوام لحسن معاشرة بدون احترام -،يقول الله جلّ وعلا :" ادفع بالتي هي أحسن فإذا الذي بينك وبينه عداوة كأنّه وليّ حميم " ، " إنّه من يتّقي ويصبر فإنّ الله لا يضيع أجر المحسنين ". لا عداوة بينك وبين عمّتك وليس بينكما إلاّ الحبّ والرحمة فاستمرّي في الإحسان إليها واعرفي السبيل إلى وجدانها - وأنت في قلبها - بمعرفة احتياجاتها العاطفيّة والمادّية وسابقي إلى إرضائها بابتسامة رقيقة وكلمة طيّبة وهديّة لافتة وقبلة من حين لآخر تطبعينها على جبينها ، هذا من البرّ والإحسان وسيفضي بإذنه تعالى إلى الرضا رضا العمّة والزوج معا ، يقول الشاعر(أبو الفتح البستي) :
أحسن إلى الناس تستعبد قلوبهم
فطالما استعبد الإنسان إحسان
أقبل على النفس واستكمل فضائلها
فأنت بالنفس لا بالجسم إنسان
وإن أساء مسيء فليكن لك في
عروض زلّته صفح وغفران
من سالم الناس يسلم من غوائلهم
وعاش وهو قرير العين جذلان
أسأل الله جلّ وعلا أن يوفّقك لما فيه رضاه ويسعدك دنيا وآخرة ويؤلّف بينكم جميعا ففي الألفة سعادة وفلاح ،وأذكّرك بآيتين كريمتين من سورة الرعد ،قال تعالى جلّ وعلا : "والذين يصلون ما أمر الله به أن يوصل ويخشون ربّهم ويخافون سوء الحساب والذين صبروا ابتغاء وجه ربّهم وأقاموا الصلاة وأنفقوا ممّا رزقناهم سرّا وعلانية ويدرؤون بالحسنة السيّئة أولئك لهم عقبى الدار" .
وفقك الله.



زيارات الإستشارة:10108 | استشارات المستشار: 133


الإستشارات الدعوية

عفوت عمن ظلمني لكنني أرغب في ظهور الحق!
الدعوة والتجديد

عفوت عمن ظلمني لكنني أرغب في ظهور الحق!

د.إبراهيم بن حماد الريس 05 - جمادى الآخرة - 1432 هـ| 09 - مايو - 2011
وسائل دعوية

أريد الاستزادة في العلم وتبليغه فما العمل؟

هالة بنت محمد صادق شموط ( رحمها الله )6971


الدعوة والتجديد

لم أستطع مسامحة من سرقتني!

هالة بنت محمد صادق شموط ( رحمها الله )10774

الدعوة في محيط الأسرة

إخوة زوجي لا يصلون!

فدوى بنت عبد الله بن عمير الخريجي7391

عقبات في طريق الداعيات

الأفضل أن أتفرغ للعلم وحفظ القرآن!

د.محمد بن عبد العزيز بن عبد الله المسند9653

استشارات محببة

يمكنك المواصلة في الرياض أو المدينة أو مكة المكرمة
الاستشارات الاجتماعية

يمكنك المواصلة في الرياض أو المدينة أو مكة المكرمة

أنا شخص حاصل على مؤهل جامعي من كلية الشريعة تقدير ممتاز ومعلم...

الشيخ.خالد بن عبد العزيز أبا الخيل4480
المزيد

صديقتي تنتظر قراراه! ( 2 )
الاستشارات الاجتماعية

صديقتي تنتظر قراراه! ( 2 )

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..rnالدكتور الفاضل عبد المحسن...

د.عبد المحسن بن سيف بن إبراهيم السيف4486
المزيد

أخشى على نفسي من تبعات هذا الحبّ
الاستشارات الاجتماعية

أخشى على نفسي من تبعات هذا الحبّ

السلام عليكم ..
في البداية أرسل إليكم تحيّاتي احتراما وتقديرا...

نورة العواد4488
المزيد

تأتي لي خيالات لا تفارقني!
الاستشارات النفسية

تأتي لي خيالات لا تفارقني!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. أعاني من اضطرابات نفسية وأتمنى...

ناصر بن سليمان بن عبدالله الحوسني4488
المزيد

هل لوسواس الطهارة والصلاة تأثير على الحياة الزوجيّة والعائليّة ؟
الاستشارات النفسية

هل لوسواس الطهارة والصلاة تأثير على الحياة الزوجيّة والعائليّة ؟

السلام عليكم ورحمة الله أنا فتاة أبلغ من العمر سبعة وعشرين عاما...

أ.ملك بنت موسى الحازمي4488
المزيد

لا تطلب المرأة طلاق أختها
الاستشارات الاجتماعية

لا تطلب المرأة طلاق أختها

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..\r\nتقدم لخطبتي رجل متزوج وله...

د.عبد الرحمن بن عبد العزيز بن مجيدل المجيدل4489
المزيد

كذبه وانتصاره لنفسه سبب ما نحن فيه!!
الاستشارات الاجتماعية

كذبه وانتصاره لنفسه سبب ما نحن فيه!!

تحية طيبة وبعد.. \r\nأنا...

د.عبد الرحمن بن عبد العزيز بن مجيدل المجيدل4489
المزيد

أين موقف المرأة من الصف في الصلاة؟
الأسئلة الشرعية

أين موقف المرأة من الصف في الصلاة؟

السلام عليكم ورحمة اللهاشكرجميع القائمين على الموقع وجزاهم الله...

د.فيصل بن صالح العشيوان4489
المزيد

خجلي وصمتي بسبب أختي!
الاستشارات النفسية

خجلي وصمتي بسبب أختي!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته:rn جزاكم الله خيرا.. أنا...

د.أحمد فخرى هانى4489
المزيد

أخاف على ابني في المدرسة بسبب عصبيته الزائدة!
الإستشارات التربوية

أخاف على ابني في المدرسة بسبب عصبيته الزائدة!

السلام عليكم ورحمة الله..rnولدي عمره الآن 12 ونصف وهو يعيش عندي...

د.محمد بن عبد العزيز الشريم4489
المزيد