الاستشارات الاجتماعية » مشكلات زوجية-الأسباب الداخلية » التقصير والإهمال في الحياة الزوجية


12 - رمضان - 1438 هـ:: 07 - يونيو - 2017

زوجي يعاني داخليّا وأحسّ دائما بالذنب كأنّي من أخذه إلى رفقاء السوء!


السائلة:فله

الإستشارة:مبروك بهي الدين رمضان

السلام عليكم ورحمة الله
متزوّجة حمدا لله أكرمني ربّي بنعم كثيرة ، لكنّي في حال صراع دائم مع الزوج .. علما أنّي قليلة الخلاف دائما ما أختار ما يناسبه وما يعجبه وما يحبّ ، ورغم هذا غاضب دائما غير راض لا يعجبه يشتكي من أقوالي وأفعالي وتصرّفاتي ، يهينني ويقلّل من كلّ شيء جميل فيّ ، إن قلت له لماذا تتصرّف هكذا يقول لماذا أنت معي اذهبي ..مباشرة يقرّر هذا الشيء وأنا مندهشة وفي حالة استغراب ثمّ يغيّر الموضوع كأنّه يمزح ويبعد الأمر حتّى لا أغضب كثيرا .
أهلي يحبّونه كثيرا ويحبّون عائلته علما أنّ ظروفهم سيّئة ولكن تقديرا للعائلة والصلة التي بيننا .
بسم الله الرحمن الرحيم وأعوذ بالله من هذا الكلام أنا أشكّ في بعض الأمور لأنّه هو بنفسه تكلّم معي عن أمور لا أعرفها في حياتي إلاّ منه .. رفقاء السوء دمّروا حياته وملأوا عقله بأمور كثيرة سيّئة ، فهو يتكلّم عن أعمال شاذّة .. نساء .. مال .. وربّما جلسات ومشروبات ومخدّرات لأنّني أسمع له عدّة مكالمات أمامي بكلّ صراحة مع أنّه غالبا ما يخفي عنّي هذه الأشياء ويظهر لي إنسانا طيّبا ونظيفا .
لي منه ولد والطفل في حاجة إلى والده وأنا لا أريد طفلي أن يرى مثل هذه الأمور وفي خوف دائم .
المشكلة ليست منّي .. إنّي أرى الحزن في عينيه وإنّه ليس بخير ، لا أعلم ما الحلّ ولا أريد أن أبلّغ عنه ولا أعرف عن أمر المخدّرات وهذه الأشياء لا أعلم ...
الرجل متعب يعاني داخليّا وأحسّ دائما بالذنب كأنّي من أخذه إلى رفقاء السوء علما أنّي قد تزوّجته وهو في ظروف غير مستقرّة ، عمله دائم ويسافر وهو أيضا بعيد عنّا أنا وولده.
أعيش بعيدة عنه غالبا لا أعرف عنه الكثير .
أهلي عندما صارحتهم لم يصدّقوا ، لكنّي وضّحت لهم الأمر بسبب أدلّة رأيتها عليه وسمعتها منه .
ربّي وضعني في طريقه لأساعده أريد أن أساعده ، لا أريد أن أسبّب له أيّ ضرر .. ما الحلّ ؟
أهلي عندما وضّحت لهم أنّه هو من يشتكي لست أنا يقولون : ما عليك إذن اتركيه ولكن لن تتركيه بسهولة قبل أن تكوني جادّة وتصرّفي بمسؤوليّة .
لست على طبيعتي .. لقد تغيّرت أيضا و أوشكت أن أفقد عقلي ، لا أعرف لماذا أمره أزعجني كثيرا وغصبا عنّي تعلّقت به .. لم أعرف رجلا غيره ويجب أن أقف قويّة مهما كان ...
لم أتوقّع أن يكون نصيبي هكذا ، لا أرى أنّي أستطيع أن أتكلّم أو أبلّغ عنه ، أنا في حيرة دائمة .. أحتاج إلى كلام شخص معي .
أحتاج إلى من يوضّح لي كيف الحلّ ؟


الإجابة

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..
الحمد لله والصلاة والسلام على نبيّنا محمّد وعلى آله وصحبه أجمعين.... وبعد ..
نشكر لكم ثقتكم في موقع لها أون لاين ونسأل الله تعالى لنا ولكم التوفيق والرشاد ..
أوّلا نشكر لك صراحتك ووضوحك وإن غابت كثير من المعلومات عن زوجك إلاّ أنّنا نقدّر لك ما أنت فيه من بلاء، نسأل الله أن يفرّج الهمّ ويزيل الغمّ .
وشكرا لك زوجة صابرة محبّة لزوجها تريد له الخير، وأنعم بكِ زوجةً عاقلةً صابرةً، تَأخُذ على يدِ زوجِها، وتلزم بيتها، ولا تقطع أمرًا حتّى تَستَشِير مُرشِدًا، فأخلق بمثلكِ أن تُحسِن علاج مشكلاتها الزوجيّة، وصيانة ولدها من خطر زوجها!
ونسأل الله تعالى أن يتقبَّل سَعْيَكِ في صلاحِ زوجك عبادةً خالصةً لوجهِه الكريم، وألَّا يَحرِمَكِ طعمَ السعادةِ الزوجيّةِ والاستقرارِ العائلي، وأن يردَّ إليكِ زوجَكِ ردًّا جميلًا، ويجعلَه قرَّة عينٍ لكِ، ويجعلكِ قرَّة عينٍ له، آمين.
..... بداية من الضروريّ بدء الاحتياط والحذر والعمل على نقل بعض المحتويات الثمينة الخاصّة بك بعيدا عن يد الزوج دون أن يلتفت هو لذلك مثل الذهب والمجوهرات والأوراق الرسميّة، وما يكون من أشياء ثمينة جدّا تخافين حال انفلاته أن يهدرها .
الخطوة الثانية اجمعي بعض الدلائل والإثباتات التي تؤكّد شكوكك وظنونك حتّى تكوني على بيّنة .
الخطوة الثالثة تكون بالإشارة والتلميح بأنّك وقفت على بعض الأمور التي تؤكّد شكوكك وأخبري بها بعض أهلك من تثقين في حكمتهم ورجاحة عقلهم .
المرحلة الرابعة ولعلّها أهمّ الخطوات البعد أو قطعِ عَلاقاته بجلساء السوء، وإن أمكنكم السفر إلى أيّ مكان وننصح أن تذهبي إلى الحرمين ففيهما الخير كلّه.
استخدمي كلّ وسائلك وأدواتك وإمكاناتك أن يوافق على الذهاب معك وولدكما إلى مكّة والمدينة لمدّة أسبوع أو أكثر بعيدا عن كلّ الناس والأصدقاء ، ولتكون رحلة ربّانيّة خالصة بنيّة التخلّص من كلّ ما هو سيّئ ، فإن وافق فقد ربحت الدنيا والآخرة وإن رفض وعاند فقد حان وقت المواجهة .
الخطوة الخامسة المواجهة، ولكن بالطريقة الصحيحة، وفي المكان والزمان المناسبين؛ أخجليه بالمواجهة، وإن استمرَّ في الكذب وكانت ردَّة الفعل فيها اعتراف فهنا تشجِّعي كثيرًا على اعتمادِ حلِّ المواجهة .
أمّا طريقة المواجهة .. فاقتنصي أو تحيّني ساعةً يكون فيها زوجُكِ في أفضل حالاته المزاجيّة لمواجهته بهدوءٍ وحكمة ومحبّة، واجهيه على جهة الإخبار والتقرير والثقة بمعلوماتِكِ وإلمامِكِ بالأعراضِ الظاهرة عليه، واستعرضي معه الفرق بين أحواله قبل وبعد إن كان هناك فرق واضح، ثمّ أخبريه أنّه مرضٌ وأنّه مريض ويمكن علاجه، وأنّه متى ما ذهب بنفسه إلى المستشفى للعلاج فسيعامل كمريضٍ لا كمتَّهمٍ! وسيفتح له ملفٌّ سرّيٌّ، أمّا إذا تتبّعته الشرطةُ وانكشف أمره فستكون الفضيحة الكبرى له ولعائلته ولك ولمن حولكم! وأنّ الخبر اليوم بيننا .. ولا ندري غدا أين يكون .. فاحفظي سرّك وأهلك ومنّي على نفسك بالستر .. ولنبدأ معا رسم خطّة العلاج ..
ابنتي .. استخدمي العقل فسهِّلي له أمرَ العلاج، وطمئنيه بأنّكِ لن تتخلي عنه، حفاظا عليه وعلى ابنكما!
ابنتي تعاملي بحكمة مع المشكلة .. ربّما سينفعل ويغضب عند المواجهة .. فكوني معدّة للردّ والجواب، واتركي له فرصةَ التنفيس عن حالته، واستمعي له بحبٍّ وتعاطف دون مقاطعة، وبعد ذلك خذي منه المواثيق بالتغيير والعلاج، ثمّ اتركيه ليراجع نفسه، ووقتئذٍ سيَشعُر بالانكسارِ بلا ريبٍ، وقد يؤثِّر ذلك قليلًا في عَلاقتكما! لكنّها ضريبة المواجهة، وعربون النجاح، فهو ألم نفسيّ لكليكما ولا بدّ من تحمّل شيء من الصبر، في سبيل استئصال هذه الموبقات التي تدمِّر زوجَكِ عقليًّا وجسديًّا ونفسيًّا وعاطفيًّا واجتماعيًّا ودينيًّا، فإن لم تُثْمرِ المحاولة الأولى لدفعه إلى العلاج، فلكِ أن تعاودي المحاولة مرّةً ثانيةً وثالثةً، ولكن بعد أن تكوني قد أمهلتِه الوقتَ الكافي كي يغيِّر من نفسه ..
فإن تعذّر عليك فاستعيني بالله ثمّ بمن ترين من أهله أو أهلك ممّن يعرفون بالحكمة ورجاحة العقل، أو ببعض المعارف من رجال الهيئة، أو بعض المعارف من الشرطة بشكل ودّي .. ليكون له رادع قبل استفحال الأمر.
كما يمكنكِ طلب استشارة إلكترونيّة من الموقع الإلكتروني لمستشفى جدّة عبر زيارة الرابط التالي :
http://www.alamaljed.med.sa/index.php
وفّقك الله لكلّ خير.

( عزيزي الزائر: المستشار بحاجة إلى أن يعرف تقييمكم للإجابة.. فلا تبخلوا عليه بالتقييم الموجود في أعلى الإجابة على اليمين .. ولا تبخلوا على المستشير برسائلكم وتجاربكم فإن الله في عون العبد ما دام العبد في عون أخيه )



زيارات الإستشارة:3720 | استشارات المستشار: 1527


الإستشارات الدعوية

أمراضي تحرمني من الصلاة!
الاستشارات الدعوية

أمراضي تحرمني من الصلاة!

بسمة أحمد السعدي 30 - ذو الحجة - 1436 هـ| 14 - اكتوبر - 2015

هموم دعوية

هل يحاسبنا الله عما يصيب أمتنا الإسلامية ؟

فدوى بنت عبد الله بن عمير الخريجي7115


عقبات في طريق الداعيات

لااستطيع التعامل مع بعض العاملين

د.هند بنت حسن بن عبد الكريم القحطاني7674


استشارات محببة

العنف لغة أخي المراهق!
الإستشارات التربوية

العنف لغة أخي المراهق!

السلام عليكم ورحمة الله.. rnأولاً أحب أن أشركم شكراً جزيل على...

د.عبدالله بن ناجي بن محمد المبارك3642
المزيد

كيف أعود ذاك البريء الذي لا يفهم شيئا?
الاستشارات النفسية

كيف أعود ذاك البريء الذي لا يفهم شيئا?

بسم الله الرحمن الرحيم..
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.....

أنس أحمد المهواتي3645
المزيد

ابني حساس جدا ومتعلق بأهلي وأهل زوجي!
الإستشارات التربوية

ابني حساس جدا ومتعلق بأهلي وأهل زوجي!

السلام عليكم..rn ابني الأول حساس جدا، جدا ونحن مقيمين في مكة...

د.عبد المحسن بن سيف بن إبراهيم السيف3645
المزيد

كيف أعالج الألفاظ السيئة لدى أبنائي؟
الإستشارات التربوية

كيف أعالج الألفاظ السيئة لدى أبنائي؟

السلام عليكم ورحمة الله..rnكيف أعالج الألفاظ السيئة لدى أبنائي...

ابتسام محمد المطلق3645
المزيد

شخصية ولدي أصبحت ضعيفة ومستواه في تراجع!
الإستشارات التربوية

شخصية ولدي أصبحت ضعيفة ومستواه في تراجع!

السلام عليكم.. من بعد السلام.. لدي ولد في الثالثة عشر تراجع...

أماني محمد أحمد داود3645
المزيد

إحدى طالباتي طفولية في تصرفاتها!!
الإستشارات التربوية

إحدى طالباتي طفولية في تصرفاتها!!

أنا معلمة المرحلة الثانوية أدرس الصف أول ثانوي يوجد لدي طالبة...

د.مبروك بهي الدين رمضان3646
المزيد

كيف أعلم صغيرتي الكتمان ؟!!
الإستشارات التربوية

كيف أعلم صغيرتي الكتمان ؟!!

عندي طفلة عمرها 2و8 أشهر ، ما شاء الله ذكية، وتتكلم بطلاقة. المشكلة...

د.عبد المحسن بن سيف بن إبراهيم السيف3646
المزيد

هل يمكنني دراسة الماجستير في القانون؟
الإستشارات التربوية

هل يمكنني دراسة الماجستير في القانون؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. rnهل أستطيع أن أدرس في مرحلة...

د.عبد المحسن بن سيف بن إبراهيم السيف3646
المزيد

أبي يريدني محامية وأمي مدرسة!
الإستشارات التربوية

أبي يريدني محامية وأمي مدرسة!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.rn دائما في داخلي إحساس...

د.محمد بن عبد العزيز الشريم3646
المزيد

هل أتخصص في الفرنسية أم في العلوم الشرعية؟
الإستشارات التربوية

هل أتخصص في الفرنسية أم في العلوم الشرعية؟

السلام عليكم و رحمة الله و بركاتهrnأريد استشارتكم في أمر شخصي...

د.عبد المحسن بن سيف بن إبراهيم السيف3646
المزيد